عثمان قبلاوي مدرب رجال الاتحاد: أنا قائد المركب السلوي الاتحادي وما قمت به يعتبر (ضربة معلم) سيتمنى أي لاعب أن يلعب لنادي الاتحاد والعصا حامية في القواعد

عثمان قبلاوي مدرب رجال الاتحاد: أنا قائد المركب السلوي الاتحادي  وما قمت به يعتبر (ضربة معلم)  سيتمنى أي لاعب أن يلعب لنادي الاتحاد والعصا حامية في القواعد لقاءات

الثلاثاء، ٢٣ أكتوبر، ٢٠١٨


عثمان قبلاوي مدرب رجال الاتحاد:

جئت لأبقى.. نجحت الموسم الماضي وأعدت الاعتبار لأهلي حلب

حلب – عبد الله مروح

مثّل وجود عثمان قبلاوي على رأس الإدارة الفنية لرجال سلة الاتحاد جدلًا واسعاً ضمن البيت الاتحادي وخارجه، ولا سيما أن نادي الاتحاد صاحب الألقاب الـ 17  ما زال يبحث عن (مارد) يخرج من القمقم ويخطف لقباً يمسح به غبار الخزانة السلوية التي لم تفتح منذ 12 سنة.

عثمان قبلاوي الذي عاد لصالات السلة عبر ناد دمشقي الموسم الماضي، أربك الأندية الكبرى، وقدم نفسه (كوتش) من طراز حديث يستخدم كل الأساليب المشروعة وغيرها لإدارة اللعبة، فالكاريزما التي يتمتع بها، قربته من الجميع، حتى تمكن من كسب التعاطف،  حتى عندما خسر اللقب.

عثمان قبلاوي الرجل الذي عاد من بعيد، وسيطر خلال فترة قصيرة على مفاصل السلة الاتحادية التي عجّزت الكثيرين، كان ضيفاً على الرياضية، قدم من خلال حواره الممتع وجهة نظره مما يجري في الساحة السلوية وقدم لمشروعه الذي اعتبره (استراتيجياً) لخدمة نادي الاتحاد، حتى يصل به إلى مرحلة الاكتفاء الذاتي، وإلى وجهة أولى لطالبي الاحتراف.

لا أعتبر الموسم الماضي إخفاقاً، لقد كنا متفوقين على الفرق، لكن قدوم عبد الوهاب حموي في الشهر العاشر إلى نادي الجيش قلب الموازين، فاختلفت المعايير تماماً، وانقلبت الكفة.

× لماذا لم تتعاقدوا مع الحموي، وقد كنتم تتحدثون عن ذلك منذ فترة طويلة؟

×× لم تكن لدينا الإمكانية لاستقدامه، فالأمر لم يكن مالياً بالمطلق، لقد كان له وضع خاص، ووحده نادي الجيش كان قادراً على استقدامه، وبالعموم كان هابو غامضاً بالنسبة للجميع، حتى أنه لم يظهر بشكل جيد مع المنتخب، بينما رفع من مستوى الجيش بنسبة 50 % .

× قلت لي مرة أنك أعددت الخطة المناسبة لكل مباراة، وأكدت أنك ستوقفه وفق خطة معينة.

×× لقد أوقفته بشكل كبير هجومياً، ولم يسجل أكثر من 10 نقاط في كل مباراة، ولكن الوقت لم يسعفني لتنظيم الفريق أكثر.

× إذاً، فالفريق لم يكن منظماً في الماضي؟

×× منذ 3 سنوات والفريق لا يلعب بشكل منظم، كان هناك  لاعبون يجب أن يكونوا في الملعب حتى لو كانوا سيئين، وهناك أخرون لا يشاركون إلا لدقائق قليلة، مثلاً  في إحدى المباريات الحاسمة، شارك رامي ريحاني أساسياً، في حين لم يكن قد شارك بالمطلق في السابق، الأمر الذي أحدث  هزة كبيرة للفريق.

× تتحدث عن الفارق الذي أحدثه قدوم هابو، ولكنك استأثرت بمعظم اللاعبين المميزين في سورية، ولا سيما تحت السلة!

×× لم أكن مسؤولاً عن الانتقاء والتعاقدات، فمعظم العناصر (وسام يعقوب، يامن حيدر) كانوا قد تمّ التعاقد معهم، وبالعموم لم تكن هناك خيارات متاحة بشكل أكبر، ولم لم يأت هابو للجيش لكنا أبطالاً للدوري.

× هل يعقل أن يحدث لاعب واحد كل هذا التأثير؟

×× هناك أمور أخرى، فلم نكن نتوقع أن يعسكر لاعبو  الجيش مع مدربهم بشكل دائم مع المنتخب تحت إشراف مدرب أجنبي، مع معسكرات ومباريات ومشاركات خارجية، وهذه خبرة كبيرة مجانية  على حساب المنتخب، لم نستطع تقديمها لفريقنا، لأنها ستكلفنا الملايين.

× هل تعتقد أنك قدمت إضافة فنية لرجال الاتحاد؟

×× شهد الجميع لي بحسن إعداد الفريق، لقد  صنعت فريقاً يشارك فيه 11 لاعباً في المباراة الواحدة  في الفاينال، وهذا أمر مهم جداً، في السابق كان الفريق يخسر في الربعين الثالث والرابع، بينما راجع كل مبارياتنا هذا الموسم، ستجد أن فريقي يرتفع أداؤه في الربع الثالث، ويسيطر على النتيجة، وهذا هو الوضع الطبيعي لأي فريق في كرة السلة.

×  لكنك مع ذلك خسرت ولم تحقق الهدف الذي تم الإعلان عنه.

××  بصراحة، اللاعبون ليسوا معتادين على تحمل الضغط العالي، لم يفز الاتحاد بلقب منذ 12 سنة، هذا الموسم لعبوا بروح البطل، فازوا على الوحدة والجيش، كانوا ينزلون إلى الملعب ليفوزوا، لكن لا أريد العودة إلى الماضي كثيراً.

× ولماذا لا ترجع؟

×× منذ موسمين كنا نخسر مع كل الفرق الحلبية، كان المستوى متذبذباً، لم يكن الوضع الفني والانضباطي على ما يرام.

× إذاً، أنت تنسب لنفسك تهذيب الفريق واللاعبين فنياً ونفسياً.

×× أعطيت كل لاعب ما ينقصه، صنعت الألفة بين اللاعبين والكادر، كرست الانضباط بين الجميع، لم تعد تسمع أي مشكلة عن الفريق، قد تحدث الكثير من المشاكل، ولكنها تحل مباشرة، حاربت الشللية، وقضيت عليها تماماً، رفعت حول الفريق سوراً عالياً، ولا أسمح لأحد أن يتخطاه أبداً، وبالعموم حين يحب اللاعب مدربه، فإنه يعطي من كل قلبه.

× بصراحة، كم كلف الفريق الموسم الفائت؟

×× حوالي 70 مليون ليرة، تحمّل النادي جزءاً منها وتحمل مفيد مزيك جزءاً آخر.

× بعد كل ما تقدم، من صرفيات وتعاقدات، ومركز وصيف الدوري والكأس، هل ما زلت تسمي ما قمت به ( نجاحاً)؟

×× بالطبع أسميه نجاحاً، وأنا مصر على ذلك.

× هذا الموسم رأيناك مع فرق الصغار والأشبال والشباب، ماذا تفعل؟

×× حركت كل مدربي النادي، الكل جاء ليشجع فريق الأشبال كما رأيت في المباراة الختامية، الكل يقف صفاً واحداً، فالعصا (حامية)، لقد قمت بضبط الأمور كلها،  تصلني تقارير أسبوعية من المشرفين على القواعد والفئات، أتابع كل الفرق، وأعمل لنجاح الجميع، لقد حصلنا على المركز الأول في الأشبال، وفي الصغار والصغيرات.

× إذاً، عثمان قبلاوي يسيطر على السلة الاتحادية تماماً، وهو المتصرف الوحيد فيها!

×× لا تسميها سيطرة، أو ما شابه، لننظر إلى الناحية الإيجابية، أنا قائد المركب السلوي حالياً، كل الأمور أقوم بحلها، لا يصل شيء إلى رئيس النادي، كل مدرب لديه خلل يخبرني، كل لاعب لديه مشكلة يتصل بي، كل إداري يواجه أمراً أساعده بحله، باختصار، لقد ارتاح مشرف كرة السلة مفيد مزيك كثيراً منذ أن استلمت دفة القيادة السلوية.

× أرى أنك تخطط للبقاء في النادي طويلاً.!

×× عقدي مع النادي سنتان، منذ مدة قصيرة وقعت العقد الجديد، وبعد عامين قد أجدد، وقد لا أفعل، فأنا مع التغيير، ربما أعود بصفة مدير فني، أو أي شيء آخر، طالما النادي بحاجة لوجودي الإيجابي معه.

× تحدثت منذ قليل عن الشللية، ألا تعتقد أنك تشكل مع (علي ديار بكرلي) شلة من نوع ما؟

×× بالطبع لا، فعلاقتي مع علي في المدرسة السلوية تختلف تماماً عن علاقتي معه كلاعب، وأنا دائم التصادم معه، والأمر هذا العام مختلف تماماً عن كل ما سبق.

× ألا تعتقد أن استثمارك للمدرسة السلوية في النادي هو جزء من استراتيجيتك (للسيطرة) على اللعبة في النادي؟

×× اعتبرها جزءاً من خطتي، كما تشاء، ما عملته في المدرسة مختلف تماماً عما سبق وعمله الجميع، لقد نسّبت حتى اليوم 75 لاعباً إلى النادي، أتابع العمل بشكل أكاديمي، ما حصلناه من المدرسة من موارد بالكاد غطى المصاريف، والأرباح التي حصلت لا تذكر، المهم أننا لم نخسر، وكسبنا الكثير من الخامات التي عادت وستعود بالفائدة على النادي.

× تحدثت  مع نهاية الموسم الماضي عن استراتيجية جديدة للعمل، وهي الاعتماد على أبناء النادي، وبناء جيل جديد، الكثير فهموا رسالتك بأنك لن تنافس، وأن كلامك تمهيد مبدئي لنتائج سيئة قادمة؟

×× هناك لاعبون لم يوقعوا مع النادي، لأن النادي سيهبط إلى الدرجة الثانية كما قال أحدهم،  أو بأنه لن ينافس هذا الموسم كما قال الآخر، لدي قناعة بأن أي لاعب يستحق أن يلعب في الرجال، فإنه يجب أن يكون هناك، حتى وإن كان صغير السن، ليث طبارة مثلاً، كان يجب أن يلعب في الرجال منذ سنتين.

× ألا تعتبر إعادة التعاقد مع علي ديار بكرلي واللاعبين القدامى، واستقدام توفيق صالح تراجعاً عن تلك الإستراتيجية؟

×× أنا لم أتراجع، ولو عدت واستقدمت وسام ويامن حيدر لكنت نلت المركز الثاني، ولكنني قررت التغيير، استقدمت اللاعب وفق المركز غير المتوافر في النادي، ولذلك استقدمت الصالح، وعدت لعلي، أما البقية فمازالوا في سن الشباب، ومن جهتي أدعم الخامة الواضحة، التي تبرز بنفسها، لقد رفعت ستة لاعبين من  الشباب للرجال، وسأنتقي 4 منهم، لقد سعدت كثيراً بالمستوى الذي قدمه اللاعبون (ناظم قصاص، عمر كيال، صفوة خوجه جي، مصطفى أبو سعدى) في دورة حلب الودية، ولذلك سأعتمد عليهم هذا الموسم.

 

توفيق والضربة الكبيرة

أكد القبلاوي أن  استقدام توفيق صالح إلى نادي الاتحاد يعتبر ضربة الموسم السلوية، وأنه سيكون بيضة القبان في الدوري هذا الموسم، ولا سيما بعد الأداء غير المتوازن لـ هابو، فاللاعب صغير السن 27 سنة، وطوله 207 سم، وهو لاعب ممتاز، ويحترم كلمته، ويعرف معنى الاحتراف، سيتغير كثيراً مع نادي الاتحاد.

 

لعبة كبيرة

القبلاوي كشف للرياضية أن التعاقد مع توفيق صالح كان يجب أن يتم منذ الموسم الماضي، لكن جهات ما، قامت بعرقلة قدومه إلى نادي الاتحاد خلال الفاينال، كيلا يستفيد الاتحاد من خدماته، ولو جاء !!!!!!، طلبنا منه تحديد الجهة أو النادي، لكنه رفض.

 

رامي الريحاني

سألته عن سبب الاستغناء عن رامي ريحاني، وهو  صانع الألعاب الوحيد في النادي من بعد علي ديار بكرلي، فقال: كرة السلة  الحديثة، لم تعد تعتمد على المركز الثابت، قد ترى البيفوت يلعب على القوس، عموماً رامي لديه خدمة إلزامية، وأنا تركته ليستفيد من اللعب مع نادي الجيش، ولكنني أعتقد بأنهم لن يستفيدوا منه كثيراً.

 

نهاية خدمة

وعن التعاقد مع علي ديار بكرلي قال: علي لاعب كبير، وقدم لنادي الاتحاد خدمات كبيرة كلاعب، وهو لا يريد اللاعب لأي ناد آخر، ويريد أن يلعب موسمه الأخير مع نادي الاتحاد، وأنا قدرت له ذلك، وهذا من حقه، أبلغته بأنه قد يجلس على دكة البدلاء، لأن السيستم الجديد للأداء مختلف عن الموسم الماضي.

 

فراس .. رجل

تحدث عن فراس المصري طويلا ً، ووصفه بالرجل، والأهلاوي الأصيل، ولكن قال القبلاوي: أحتاج إلى لاعب ملتزم بالتمرين، هو قال  بأن لديه التزامات خارج البلد، وبأنه سيضطر للسفر لأعماله الخاصة، فأرسلت إليه بأن هذا لا يناسبنا، لم أفتح قنوات اتصال مباشرة معه، وإنما المراسلات تتم عبر وسيط.

 

قرارات الاتحاد

سألت  المدرب الاتحادي: هل خدمتك قرارات اتحاد اللعبة بتحديد السن داخل الملعب فأجاب: لو لم يكن اتحاد اللعبة قد أصدر هذه القرارات، لكنت طبقت ذلك على فريقي، لقد تأثرت فرق كثيرة بالقرار، ولا أعتقد أن لدى الأندية ما تعوض به نقص اللاعبين، ولا سيما الأندية الكبيرة التي كانت تعتمد على 6 أو 7 لاعبين فقط.

 

من سيفوز باللقب ؟

هل ستنافس أم لا؟ طلبت منه الإجابة عن السؤال بطريقة غير تقليدية، فقال: الجيش خسر صانع ألعابه، وطريقة لعبه أصبحت مكشوفة، الجلاء دخل للمنافسة هذا الموسم، الوثبة سينافس في مسابقة الكأس وسيعود بالتأكيد، والوحدة لديه خامات مميزة جداً ويعمل بالطريقة التي نعمل بها نحن، وبصراحة  توفيق صالح كان (لقطة الموسم) وضربة معلم قمنا بها.

 

إلى أين سيصل عثمان؟

حوار طويل استمر لأكثر من ساعتين، سألته في نهايته: إلى أين سيصل عثمان مع إستراتيجيته الجديدة؟ فأجاب بعد (صفنة): سأصل للاكتفاء الذاتي، حتى يتمنى أي لاعب في سورية اللعب لنادي الاتحاد، قاطعته: معقول! لم تحصلوا على اللقب منذ 12 عاماً، مشكلات كثيرة، وانترنت..، من سيتمنى الدخول في هذه المعمعة؟ فقال: توفيق صالح تلقى عروضاً كثيرة، وهو  من رغب بنادي الاتحاد.

 

تايم أوت

قبل  4 ثوان من نهاية مباراة الاتحاد والوحدة طلب القبلاوي تايم أوت،  وكان فريقه متقدماً على منافسه، وما إن وصل إليه اللاعبون حتى تحلقوا حوله، وبدأ الاحتفال بالفوز لتحتفل الصالة كلها معه، سألناه: بصراحة، لماذا فعلت هذا الأمر؟ فقال: التايم أوت كان رد اعتبار للسلة الاتحادية على ما عانته خلال سنوات الأزمة كلها، لقد أعدت الاعتبار للاعبين، لقد أعدت الاعتبار للجماهير، والأهم: أعدت للاتحاد شخصية البطل.

أخبار ذات صلة

رياضية مباشر

كأس آسيا : السعودية ثالث المتأهلين العرب إلى الدور الثاني بعد الفوز على لبنان

السبت، ١٢ يناير، ٢٠١٩

المنتخب العراقي يضمن تأهله إلى الدور القادم بعد ثلاثية في شباك اليمن

السبت، ١٢ يناير، ٢٠١٩

كأس آسيا : الشمشون الكوري يتغلب على قيرغيزستان بهدف نظيف

الجمعة، ١١ يناير، ٢٠١٩

كأس آسيا : المنتخب الصيني يسحق منتخب الفيليبين بثلاثية نظيفة

الجمعة، ١١ يناير، ٢٠١٩

المنتخب الاوزبكي يبدأ مشواره الآسيوي بفوز صعب على نظيره العماني

الأربعاء، ٩ يناير، ٢٠١٩

سيميوني : تقنية الفيديو ستتحسن مع مرور الوقت وهي الأكثر عدلاً

الثلاثاء، ٨ يناير، ٢٠١٩

العراق يفوز على فيتنام في أولى مبارياته بالبطولة الآسيوية

الثلاثاء، ٨ يناير، ٢٠١٩

كأس آسيا : كوريا الجنوبية تفتتح أولى مبارياتها بفوز صعب على الفيلبين

الاثنين، ٧ يناير، ٢٠١٩

البريمرليغ : ارسنال يسحق فولهام باربعة أهداف مقابل هدف

الثلاثاء، ١ يناير، ٢٠١٩

البريمرليغ : فاردي يمنح الفوز لليستر سيتي على مضيفه ايفرتون

الثلاثاء، ١ يناير، ٢٠١٩

حمل نسختك من المجلة

استبيان رأي

بأي مركز تتوقع أن يكون ترتيب المنتخب ضمن مجموعتنا في كأس آسيا

الأول
الثاني
الثالث أو الرابع
الأول
1%
الثاني
2%
الثالث أو الرابع
3%

جميع الحقوق محفوظة - جريدة الرياضية 2018